Untitled Document
العاشر من شباط فجر يلوح في سماء الحرية
 ()

العاشر من شباط يحيي الشيوعيون  الفلسطينيون ذكرى اعادة تأسيس حزبهم المجيد بعد ان ناضلوا لسنوات طوال في اطر واحزاب شيوعية مختلفة الاسماء الى ان تحقق املهم في حزبهم الموحد في العاشر من شباط 1982 اليوم يحي حزي الشعب _حزب الشيوعيين الفلسطينين_ الذي يمثل امتدادا ووريثار لهذا الحزب هذه الذكرى وهو مصمم على مواصلة النضال من أجل تحقيق أهدافه شعبنا الوطنية في الخلاص من الاحتلال البغيض ونيل الحرية والاستقلال، وفي الدفاع عن المكتسبات والحريات الديمقراطية، ومن أجل تحقيق العدالة الاجتماعية وصون حقوق المواطن الفلسطيني، ومن أجل مستقبل اشتراكي يصون ويضمن مصالح الطبقات الشعبية ويقضي على الاستغلال والفقر والتخلف.
إن حزبنا وهو يحيي هذه الذكرى المجيدة، يؤكد أن متطلبات المرحلة تتلخص في تعميق وتوسيع النضال الوطني عبر تصعيد المقاومة الشعبية للاحتلال ومظاهره وإفشال مخططاته خاصة في ظل تصاعد الاستيطان المستند لتحالفات عنصرية مع الادارة الامريكية الجديدة برئاسة "دونالد ترامب" ومحاولة تشريعه عبر"قانون التسوية"، وضرورة تكثيف الجهود السياسية لملاحقة مجرمي الحرب في إسرائيل ومحاسبتهم أمام المحاكم الجنائية الدولية، والدفع بهيئات الأمم المتحدة لتحمل مسؤولياتها في تنفيذ قرارتها المتعلقة بالقضية الفلسطينية، بما يضمن إنهاء الاحتلال فوراَ وتحقيق استقلال دولة فلسطين التي اعترفت بها الامم المتحدة، وكذلك من أجل ضمان حقوق اللاجئين الفلسطينيين وفقا للقرار 194، وفي مقدمتها حقهم في العودة.
إن حزبنا يؤكد ان الطريق لذلك يتمثل في تفعيل منظمة التحرير الفلسطينية وتعزيز دورها وضرورة إنهاء الانقسام عبر تنفيذ اتفاقيات المصالحة وتشكيل حكومة وحدة وطنية تتصدى لأولويات شعبنا ومعالجة همومه اليومية وتعزز صموده، بما يضمن الوحدة السياسية لأراضي الدولة الفلسطينية المحتلة، وإعادة توحيد وبناء النظام السياسي الفلسطيني كنظام ديمقراطي وبما ينسجم مع اعتراف الامم المتحدة بدولة فلسطين، من ناحية، والعمل على ترسيخ إستراتيجية وطنية موحدة للتصدي للمخاطر التي تتعرض لها قضية شعبنا الوطنية وإبقائها حالة محورية أساسية على الصعيد العالمي ومجابهة التحديات الماثلة أمامه، من ناحية أخرى، وبما يشمل بالضرورة أيضاَ تشكيل جبهة موحدة لتعزيز وتوسيع .المقاومة الشعبية للاحتلال ومقاطعته الشاملة، والعمل على تجسيد بناء الدولة الفلسطينية وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية كافة.

نشر الخميس 09 فبراير, 2017 (اخر تحديث) 09 فبراير, 2017 الساعة 21:02
عدد التعليقات [0] عدد الطباعة [0] عدد الارسال [0] عدد القراءات [2699]