Untitled Document
الهرش: عقب تصريحات ترامب يدعو الى تصعيد المقاومة بكافة اشكالها
 ()

 

صرح الرفيق مصطفى الهرش عضو اللجنة المركزية لحزب الشعب الفلسطيني عقب خطاب الرئيس الامريكي دونالد ترامب والاعلان عن اعترافه بالقدس عاصمة للاحتلال الصهيوني ، أن الوقت قد حان لإبعاد الخلافات الداخلية جانباً وبعيداً وتوحيد جميع القوى الفلسطينية والشعب الفلسطيني في جبهة واحدة موحدة في مواجهة الاحتلال.


وأضاف الهرش ان هذا الاعتراف سيشكل بركاناً شعبياً في فلسطين وخارجها بوجه الاحتلال ومن يدعمه ومن يطبع معه مناشدا الشعوب العربية واحرار العالم لمساندة الشعب الفلسطيني في معركته مع الاحتلال.


وشدد الهرش على ان الوقت لم يعد يحتمل اكثر العمل في اتفاقية اوسلو، ويجب الانسحاب منها وتنفيذ قرارات المجلس المركزي في آذار 2015 وسحب الاعتراف بالكيان الصهيوني والقيام بتحرك دبلوماسي مستغلين بذلك الرفض الدولي لهذا القرار قبل فوات الأوان.

 
وقال لم يعد هناك أي حجة لعدم التوجه الى محكمة الجنايات الدولية وجميع المؤسسات الدولية، وبات من الضروري محاسبة الاحتلال في كافة الميادين ابتداء من مؤسسات الامم المتحدة الى المواجهة في الميدان بكافة اشكال المقاومة.


واختتم الهرش تصريحه بالقول ان الولايات المتحدة لم ولن تكن راعياً نزيهاً لمباحثات السلام  وان تصريح ترامب لن يغير من القدس التي ستبقى عربية يحميها ابنائها.

 

نشر الاربعاء 06 ديسيمبر, 2017 (اخر تحديث) 06 ديسيمبر, 2017 الساعة 22:29
عدد التعليقات [0] عدد الطباعة [0] عدد الارسال [0] عدد القراءات [336]